هل عرف العالم أسوأ من الادارة الامريكية الحالية؟

حجم الخط
0

هل عرف العالم أسوأ من الادارة الامريكية الحالية؟

هل عرف العالم أسوأ من الادارة الامريكية الحالية؟ منذ انتخابه رئيسا للولايات المتحدة الامريكية لم يقدم الرئيس بوش مع فريقه اليميني المتطرف أي شيء يذكر في صالح البشرية وانما عرفت فترته وما زالت الحروب والدمار والخراب وقتل النفوس بغير الحق والمساندة المطلقة والصريحة للكيان الصهيوني وقلب الحقائق والكذب والمؤامرات والدسائس وضرب كل مخالف ومناهض، وقد وصل به الاحتقار والاستهتار بالآخر الي حد التخطيط لقصف قــــــناة الجزيرة ليس بسبب وجود اسلحة الدمار الشامل فيها ولا الاسلحة النووية وليس ايضا بسبب اختباء عناصر ارهابية داخلها ولكن لمجرد قول الحقيقة ولا شيء سواها، ولكن السيد بوش وفريقه اختاروا العكـــــس فلم يريدوا ان يعرف العالم ماذا جري في الفلوجة من جرائم واستخدام الاسلحة المحرمة وما يجري في العراق الجديد وافغانستان وغوانتناموا والسجون السرية ودور المخابرات الامريكية في التفجيرات التي تطـــــال المنطقة العربية والاســـلامية وما تريده واشنطن في الحقيقة من سورية وايران.هكذا عودونا علي الكذب قبل غزو العراق وتدميره وتدنيس القرآن الكريم وتعذيب السجناء والسجون السرية واستعمال الاسلحة الفتاكة فهم ينفون دائما حتي يفتضح امرهم بفضل صحافة حرة نزيهة رغم كل الصعاب والمعوقات التي تعترضها وما ضرب مكتبي الجزيرة في كابول وبغداد وقتل المرحوم طارق ايوب وسجن تيسير علوني وسامي الحاج الا من هذا الفيض!ان الادارة الامريكية جــــــادة في خطتها ومخططاتها الجهنمية للمنطقة العــــــربية والاسلامية ولعل كل ما يجري فيها خير دليل علي يحدث، كل هذا بكامل الاسي والاسف وسط صمت رهيب بل الامر تعاون بعض الاطراف العربية التي سلمت كل شــــيء لواشنطن للحفاظ علي كراس زائلة. اذن فكيف لا تفكر واشنطن في ضرب كل من تريد، وتزيح عن طــــريقها كل من يخالفها الرأي ويفضح شرها وشرورها. اين هو العالم ومنظماته من كل هذا الخرق الامريكي الواضح للقانون، أم هي فقط مسلطة علي رقاب من يخالفون هذه الامبراطورية الرأي ويفضحون وجهها القبيح ويقفون بما ملكت ايديهم ضد تدمير حياة الامم والشعوب؟محمد بلحرمةوجدة ـ المغرب6

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اشترك في قائمتنا البريدية