مسؤول «مصالحة» يناشد الأسد إيقاف قواته عن «تعفيش» جنوبي دمشق… ومخابرات النظام تعتقل 20 مسناً

23 - مايو - 2018

1
حجم الخط

دمشق – «القدس العربي»: ارسل عضو لجنة المصالحة الوطنية في مخيم اليرموك والمنطقة الجنوبية، محمد العمري امس الأربعاء، رسالة مخاطبًا فيها رأس النظام بشار الأسد طالبه خلالها بالتدخل لردع قواته عن نهب منازل سكان مخيم اليرموك وإيقاف «ظاهرة التعفيش».
ووفقاً لما نشره على حسابه الشخصي، فإن تلك الظاهرة «لا تتناسب مع التضحيات الجسام لقوات النظام والصمود الأسطوري»، حسب وصفه.
عمليات النهب والسرقة، وفق ما أكدته العديد من المصادر المحلية، تتم بتنسيق مع ضباط النظام والمجموعات الفلسطينية الموالية له، حيث تداول ناشطون عشرات الصور التي تظهر عسكريين أثناء عمليات سرقة الممتلكات أدوات المنازل العائدة لأهالي مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين.
في حين انتقد المئات من السوريين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عمليات السرقة، التي تنشط عقب كل توسع جديد لقوات النظام، وميليشياته الرديفة، وتشمل عادة الأجهزة الكهربائية وتجهيزات المحال التجارية وجميع انواع المفروشات.
وكانت قد سيطرت قوات نظام الأسد والميليشيات الطائفية والفلسطينية المساندة لها، على مخيم اليرموك وحي الحجر الأسود بعد اتفاق مع تنظيم الدولة يقضي بخروج عناصر التنظيم إلى البادية السورية وخروج عوائلهم إلى ريف حماة الشمالي.
وعلى صعيد آخر، أوضحت مصادر أهلية لـ «القدس العربي»، بأن مخابرات النظام السوري، اعتقلت امس الاربعاء أكثر من عشرين رجلاً مسناً، بعد مداهمة أجهزة النظام الأمنية للأحياء السكنية في المخيم، ونوهت المصادر، إلى أن أغلب المعتقلين هم من الرجال الكبار في السن من اللاجئين الفلسطينيين، الذين رفضوا الخروج القسري من المخيم.
وكان المتحدث باسم وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «أونروا «كـريس غانيـس» قـال، يوم الثـلاثاء: إن حـجم الدمار في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب دمشق يجعل عودة سكانه أمراً صعباً للغاية، مضيفاً أن ركام هذا النزاع العديم الرحمة منتشر في كل مكان. وفي أجواء مماثلة، من الصعب تخيل كـيف يمـكن للنـاس العـودة».

مسؤول «مصالحة» يناشد الأسد إيقاف قواته عن «تعفيش» جنوبي دمشق… ومخابرات النظام تعتقل 20 مسناً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • الكروي داود

    نظام ميليشياوي متنوع العصابات – هذا هو نظام الأسد ! ولا حول ولا قوة الا بالله


إشترك في قائمتنا البريدية