سي إن إن الأمريكية: السعودية تستعد للاعتراف بأن خاشقجي قتل نتيجة استجواب خاطئ

عاجل

ميليشيات شيعية موالية للنظام تدخل عفرين بهتافات «جايينك يا إردوغان»

20 - فبراير - 2018

5
حجم الخط

طائرة استطلاع تركية تطلق النار عليها

إنطاكيا – «القدس العربي»: لم تمض ساعتان على إعلان الرئيس التركي عن نجاحه بايقاف انتشار قوات النظام في عفرين تنفيذاً لاتفاقها مع الأكراد، حتى عبرت إلى عفرين مئات العربات العسكرية لميليشيات شيعية موالية للنظام ومعها قوات كردية، بينما افادت مصادر محلية قرب معبر الزيارة، الذي يصل بلدتي نبل والزهراء بعفرين، ان طائرة استطلاع تركية حلقت فوق ارتال القوات الموالية للنظام، واستهدفت معبر الزيارة بعدة قذائف من دون وقوع اصابات مباشرة في صفوف القوات، بينما اعلنت وسائل اعلام موالية للنظام عن اطلاق الدفاعات الجوية للنظام، النار على طائرة الاستطلاع التركية.
وعرضت القنوات الموالية للنظام، صوراً لميليشيات النظام الشيعية، المنتمية للواء الباقر وبلدتي نبل والزهراء، في تأكيد لما سبق واشارت اليه «القدس العربي» من مصادرها الخاصة. وظهرت اعلام النظام السوري بكثافة فوق العربات العسكرية التي دخلت عفرين، وهو ما يشير إلى رغبة النظام بإسباغ شرعية الدولة على هذه الميليشيات المتقدمة نحو عفرين، كما كان لافتاً هتافات المسلحين الموالين للنظام بعبارات عدائية للرئيس التركي، مثل «جايينك يا اردوغان».
وبالرغم من التصريحات الروسية التي عارضت الاتفاق الاخير بين دمشق وأكراد عفرين، فان النظام أنفذ تعهداته بدخول ما سماها «القوات الشعبية»، ويقول مصدر مطلع على ملف التفاوض مع عفرين لـ»القدس العربي»، ان بعض العوائق ما زالت تواجه اتمام الصيغة النهائية للتسوية بين النظام والقوى الكردية، بينها حجم الصلاحيات التي ستبقى بيد القوى الكردية بعد تسليم المراكز الادارية والنقاط الامنية في عفرين للنظام، وكذلك طبيعة التسليح الذي سيحتفظ به الأكراد والذي يشترط النظام ان لا يشمل السلاح الثقيل، ومن المتوقع ان تنجز هذه الشروط لاتمام التسوية خلال الايام القليلة القبلة، ما سيقود إلى طلب روسي من تركيا بايقاف العمليات، بعد تحقيق ما رحبت به انقرة على لسان وزير خارجيتها، وهو سيطرة النظام السوري على عفرين.
ويقول عمر رحمون المعارض السوري السابق، الذي عاد إلى صفوف النظام، وساهم في التوسط بين المعارضة والنظام لاتمام تسوية حلب، يقول ان الجيش السوري «ليس جمعية خيرية» ، وان الأكراد يريدون ان يكون التعاون مع الجيش عسكرياً فقط، بحيث يدخل الجيش ليوقف العملية التركية دون سيطرته التامة على عفرين، ويوضح رحمون في حديثه لـ»القدس العربي» «للدولة شروط، من ضمنها تسليم مراكز الدولة ورفع العلم السوري وتسليم السلاح، وحتى اللحظة لم تقبل الوحدات بكامل الشروط، والقضية قيد البحث والتفاوض اللحظي على مدار 24 ساعة، وقد تكون هناك مفاجأة بأي لحظة».
‏وتشير التطورات في عفرين، إلى ان اتمام اتفاق النظام مع القوى الكردية في عفرين ليس سوى مسألة وقت، وان موافقة موسكو عليه مرهون باتمام عملية الهيمنة الرسمية للنظام على عفرين، اذ تناور وحدات الحماية الكردية من اجل الحصول على الحد الادنى من صلاحيات الادارة الذاتية المحلية، والابقاء على هيكلية التنظيمات الكردية المسلحة وان تحت غطاء الشرعية الرسمية لمؤسسات النظام، كما قد يتمكن الأكراد من الاحتفاظ بسلاحهم المتوسط والخفيف، دون الثقيل الذي تصر دمشق على تسليمه، ومعه المقرات الادارية ومراكز الامن كافة ، وعندها سيكمل الروس المهمة بالطلب من تركيا ايقاف العملية، التي لا يبدو انها ستتمكن من فرض السيطرة التركية على عفرين كما قال الرئيس التركي.

ميليشيات شيعية موالية للنظام تدخل عفرين بهتافات «جايينك يا إردوغان»
طائرة استطلاع تركية تطلق النار عليها
وائل عصام

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • الكروي داود

    ” ويقول عمر رحمون المعارض السوري السابق، الذي عاد إلى صفوف النظام، وساهم في التوسط بين المعارضة والنظام لاتمام تسوية حلب، يقول ان الجيش السوري «ليس جمعية خيرية» ،” إهـ
    لقد أصبح للأكراء أعداء كثيرون بسوريا بسبب سياسييهم العنصريين !
    ولا حول ولا قوة الا بالله


  • قارئ فلسطيني

    نتيجه حتميه عندما تتقدم الجيوش سائرة على اطراف اصابعها!


  • يوسف بن علي

    حتما سيذكر التاريخ .ان الحرب السورية من اكثر الحروب تعقيدا .. او انها الاكثر جنونا


  • محمد الغانم

    حل رائع والذي طلع بهذه الفكرة نرفع له الراية.
    عادت عفرين لسيطرة الدولة السورية بدون قتال
    منعت تركيا قيام دولة للكرد
    روسيا سيدة اللعبة والضامنة
    إنقاذ الأكراد، لأنهم خسروا هذه الحرب وأمريكا لن تدخل حربا مع تركيا من اجل الأكراد ولو فرموهم كباب.
    المرحلة الثانية منبج. وما يليها والتقسيم لن ينجح والخونة سيدفعون الثمن فهكذا سنة الحياة.


  • احمد

    تسليم السلاح والمقرات الامنية للنظام السوري دليل على انهزام الاكراد وانتصار تركيا وذلك لان هدفها من “غصن الزيتون” قد تحقق وهو عدم قيام كيان كردي منفصل .


إشترك في قائمتنا البريدية