الخارجية المصرية: علمنا بقرار خفض المعونة الأمريكية قبل إعلانه بساعات

حجم الخط
0

القاهرة ـ «القدس العربي»: نفت الخارجية المصرية، أمس الأحد، ما تردد عن علمها مسبقاً، بقرار خفض المعونة الأمريكية، قبل إصدار القرار بفترة طويلة.
وقال المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية إن سامح شكري وزير الخارجية تلقى اتصالاً من نظيره الأمريكي ريكس تيليرسون مساء 22 أغسطس/ أب الجاري، وهو في مطار مدينة فيلنيوس عاصمة ليتوانيا في طريق العودة إلى القاهرة، وإن الاتصال كان بعد صدور القرار الأمريكي بالفعل، وقُبيل ساعات بسيطة من الإعلان عنه.
وكانت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعلنت قبل أيام حرمان مصر من مساعدات قيمتها 95.7 مليون دولار وتأجيل صرف 195 مليون دولار أخرى، لعدم إحرازها تقدما على صعيد احترام حقوق الإنسان والمعايير الديمقراطية.
وفي سياق منفصل، بدأ شكري أمس، جولة أوروبية تشمل زيارة كل من ألمانيا وبيلاروسيا ورومانيا، و تستهدف تعزيز علاقات مصر مع الدول الثلاث، وإجراء مشاورات حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.
وقال المستشار أحمد أبو زيد إن جولة شكري ستبدأ في العاصمة الألمانية برلين، وتستغرق بضع ساعات، يلتقي خلالها نظيره الألماني زيغمار غابرييل، لمناقشة عدد من الموضوعات الثنائية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها الأزمة الليبية وعملية السلام في الشرق الأوسط وسبل مواجهة الهجرة غير الشرعية، ويعقُب اللقاء مؤتمر صحافي للوزيرين.
وأضاف أن شكري سيتوجه عقب ذلك إلى بيلاروسيا، حيث سيلتقي مع رئيس بيلاروسيا ألكساندر لوكاشينكا، حاملاً رسالة من الرئيس عبد الفتاح السيسي، تؤكد على أهمية مواصلة البناء على الزيارة الأخيرة للرئيس إلى القاهرة، والتي كشفت عن مجالات جديدة وآفاق واسعة للتعاون بين البلدين، وحرص مصر على التنسيق المستمر مع بيلاروسيا في شتى المجالات. كما سيلتقي شكري مع كل من وزير الخارجية، ووزير التجارة البيلاروسيين ورئيس الجمعية الوطنية.
وحول زيارة شكري إلى رومانيا، أوضح أبو زيد أن وزير الخارجية سيكون في بوخارست يوم 29 اغسطس/ اب الجاري، حيث سيسلم رسالة من السيسي إلى كلاوس يوهانيس رئيس رومانيا، تؤكد على اهتمام مصر بتعزيز وتطوير علاقاتها الثنائية مع رومانيا، خاصة بعد أن احتفل البلدان بمرور 110 أعوام على إقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما خلال عام 2016. كما أن شكري سيجري مباحثات مع كل من وزير خارجية رومانيا، ورئيسي مجلس الشيخ والنواب.
وأضاف أبو زيد أن الزيارة ستشهد أيضا التوقيع على ثلاث اتفاقيات، الأولى تتعلق بالتعاون في مجال السياحة، والثانية تُعنى بإنشاء آلية للحوار السياسي، والثالثة حول الإعفاء المتبادل من تأشيرة الدخول لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية.
تجدر الإشارة الي ان وزير الخارجية سيحل ضيف شرف ومتحدثا رئيسيا امام الملتقى السنوي لسفراء رومانيا في الخارج اثناء وجوده في بوخارست، حيث من المنتظر ان يلقي بيانا يتضمن شرح رؤية مصر تجاه مختلف القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المصري والروماني.

الخارجية المصرية: علمنا بقرار خفض المعونة الأمريكية قبل إعلانه بساعات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اشترك في قائمتنا البريدية